منتديات دريمي _dreamy forums
السلام علـــــــــــــــــيكم و رحمة الله و بركاته

هذه الرسالة تفيد بانك لم تسجل الدخول بعد في المنتدى
اذا كنت عضوا مسبقا فقم بتسجيل الدخول
اما ان كانت هذه زيارتك الاولى فيشرفنا تسجيلك حتى تتمتع بكامل صلاحيات الاعضاء


شبكة و منتديات دريمي لكل الشباب بنات و ولاد ـ ترحب بجميع الزوار الاكارم و تتمنى لهم الافادة و المتعة _ المنتدى نور بوجودكم
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 يا أمَّة العرب: شيء من التغيير بعد كل هذا الغضب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زعيم دريمي
Admin
avatar

المساهمات : 746
تاريخ التسجيل : 17/10/2010

مُساهمةموضوع: يا أمَّة العرب: شيء من التغيير بعد كل هذا الغضب   الجمعة أكتوبر 22, 2010 2:58 pm


شيء من التغيير بعد كل هذا الغضب
*العدوان الإسرائيلي ليس ب”ردّة فعل” على قذائف محدودة التأثير أطلقتها المقاومة الفلسطينية..
أوَليس مخزياً أن يقول رئيس الوزراء التركي أردوغان عن إسرائيل وعن خداع أولمرت له ما لم يقله الرئيس المصري، وأن يحمل أردوغان، لا الرئيس الفلسطيني محمود عباس، موقف “حركة حماس” إلى مجلس الأمن؟!


بقلم الأستاذ :صبحي غندور*

هل كان العالم عموماً، والعرب خصوصاً، بحاجة إلى مزيد من المشاهد المروعّة عن جرائم إسرائيل في غزّة لكي يدرك الجميع أنّ العدوان الإسرائيلي ليس ب”ردّة فعل” على قذائف محدودة التأثير أطلقتها المقاومة الفلسطينية ولا على انتهاء “حال التهدئة” التي امتزجت باستمرار حصار وتجويع الفلسطينيين في غزّة؟
وهل أنّ إسرائيل بحاجة إلى أعذار حقيقية كي تنفّذ سياسات واستراتيجيات تعدّها عسكرياً وسياسياً وإعلامياً قبل فترة زمنية طويلة تسبق بدء التنفيذ العملي لها؟ أوَلم يكن الغزو الإسرائيلي للبنان في العام 1982 واحتلال أول عاصمة عربية (بيروت) بحجّة محاولة اغتيال السفير الإسرائيلي في لندن؟!
بل هل كان هناك أيّ عذر أصلاً لما قامت إسرائيل به، منذ أربعين عاماً تماماً، حينما احتلّت قوات الكوماندوس الإسرائيلية في نهاية العام 1968 مطار بيروت ودمّرت كل طائراته المدنية دون أي مبرّر معلن لذلك سوى محاولة إقحام لبنان في نتائج حرب العام 1967 بعد أن كان الموقف اللبناني في تلك الحرب محايداً؟
أليس عيباً على بعض العرب اعتبار أو رؤية ما تفعله إسرائيل وكأنّه “ردّة فعل”؟! أو التعامل مع العدوان على غزّة (كما كان العدوان على لبنان صيف العام 2006) وكأنّه صراع إسرائيل مع فصيل فلسطيني (أو لبناني)؟!
وهل أصبح الصراع العربي/الصهيوني مختزلاً إلى هذا المستوى الرديء من التوصيف بعدما جرى اختزاله أولاً بالقول إنّه الآن “صراع فلسطيني/إسرائيلي”، ممّا يبرّر نفض أيدي بعض العرب من مسؤولياتهم الوطنية والقومية والدينية؟
وقد انتقل “هؤلاء العرب” من مقولات تبرير العجز والتقصير الذاتي إلى تبرير العدوان نفسه، على لبنان أولاً في العام 2006، ثمّ الآن على غزّة.
هي حرب متصلة في أهدافها وأطرافها وذرائعها تلك التي بدأت في لبنان بالعام 2006 وتستمرّ الآن في الحرب على غزّة. حربٌ أرادتها إدارة بوش وإسرائيل أن تكون آخر حروب المنطقة قبل فرض التطبيع الكامل مع إسرائيل وبناء “الشرق الأوسط الجديد”. وقد ظنّ حكّام إسرائيل وإدارة بوش أنّ ما تعثّر وتعذّر تحقيقه في لبنان يمكن أن يتحقّق في غزّة، فالمقاومة فيها أضعف بالإمكانات العسكرية والقدرات التنظيمية، وهي محاصرة كلّياً في بقعة جغرافية صغيرة. لكن الغباء (أو جنون العظمة العسكرية) حال دون رؤية الجانب الآخر من الصورة حيث أنّ هذا الضعف بالإمكانات العسكرية وبواقع الحصار هو الذي ولّد تضامنا عربياً وإسلامياً ودولياً مع شعب غزّة، الذي هو جزء من شعب فلسطيني واحد يعاني لأكثر من 60 عاماً جرائم القتل والتشريد واغتصاب الحقوق. فغزّة جزء من قضية فلسطينية لها أبعادها القومية والدينية والإنسانية، والحرب عليها الآن أحيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dreamy.hooxs.com
 
يا أمَّة العرب: شيء من التغيير بعد كل هذا الغضب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات دريمي _dreamy forums :: المنتديات العامة ـ دريمي :: المنتدى الاخباري ـ انباء دريمي-
انتقل الى: